أخى الفاضل ! كن سفير الإسلام في كل مكان، وتحرك لخدمة دين الله تعالى، وحاول أن تبذل شيئاً للإسلام، وبين الصورة المشرقة للإسلام، إنها دعوة صادقة لتشاركنا في الدعوة إلى الله، فالدعوة مسئولية فكن داعيا وتعرف على أساليب الدعوة.

من أنا


أنا أخوكم في الله / صفات عالم محمد زبير من مواليد عام 1980 ، الداعية باللغة الهندية بلجنة التعريف بالإسلام، حصلت على شهادة العالمية من جامعة الإمام ابن تيمية بمدينة السلام بيهار بالهند، ومن ثم قبلت لمواصلة الدراسة في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، فدرست في كلية الشريعة لمدة أربع سنوات وتخرجت فيها عام 2003 ، ومنذ أن التحقت باللجنة في أواخر 2003 أعمل فيها حتى الآن في مجالي الدعوة في غير المسلمين وتربية المهتدين الجدد. فالحمد لله على نعمة الإسلام. 

الخبرات العلمية  
Ø     شهادة الليسانس من كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة بتقدير ممتاز بمرتبة الشرف الأولي
Ø     شهادة العالمية  من كلية أصول الدين بجامعة الإمام ابن تيمية بيهار,الهند بتقدير ممتاز عام 1418
Ø     شهادة العالمية في اللغة الأردية من مجلس المدارس الحكومية بولاية بيهار الهند بتقدير "الدرجة الأولي"
Ø     أكثر من 25 شهادة و دورة في المجالات المختلفة الدعوية والتربوية من أهمها "مهارات الاتصال الدعوي"  "كيف تدعو الي الإسلام ؟ " " فن الإلقاء والخطابة " فن التعامل مع الآخرين “ " إعداد البرنامج التلفزيوني " و " مهارات التقديم التلفزيوني"  وغيرها من الدورات

الخبرات العملية
 Ø     تقديم حوالي 250 حلقة إذاعية مسجلة تم بثها عبر أثير إذاعة الكويت ، وتقديم برنامج أسبوعى مباشر حاليا لمدة 45 دقيقة مساء يوم الجمعة على إذاعة الكويت باللغة الأردوية .  
Ø     كتابة البحوث الدعوية العديدة في اللغات الثلاثة العربية والأردوية والهندية كما طبعت عدة مقالات علمية والدعوية في الجرائد والمجلات الأردية الصادرة من الهند
Ø     تسجيل برنامج تلفزيوني بإسم " تعالوا لنتعلم ديننا" لقناة البشرى بلجنة التعريف بالإسلام
Ø     رئيس التحرير لمجلة “المصباح” الأردية الصادرة من لجنة التعريف بالإسلام .
Ø     التخصص في دعوة غير المسلمين من الهندوسية و المسيحية و البوذية و السيخية و الجينية و الملحدين لهدف التعريف بالإسلام ، و تربية المهتدين الجدد ومتابعتهم في لجنة التعريف بالإسلام .

من أبرزالأنشطة الدعوية التى أقوم بها هي كالتالي:
(1)  دعوة غير المسلمين عبر المحاضرات والحوار المفتوح وتدريس اللغة العربية والدعوة عبر الإنترنيت بإستخدام المواقع والمدونات الدعوية .
(2)  الدعوة في المسلمين عبر المحاضرات الدينية وخطب الجمعة في المساجد وتقديم البرنامج الديني على إذاعة الكويت أسبوعيا.
(3)  إصدار مجلة " المصباح " الشهرية باللغة الأردوية ، وفتح صفحة دعوية خاصة بإسم " كن داعيا وتعرف على أساليب الدعوة" على الإنترنيت.  

مواقف لا أنساها:
منذ أن بدأت العمل الدعوى في اللجنة تعرفت على العديد من المواقف الرائعة المتعلقة بالمهتدين الجدد ولكن هناك بعض المواقف التي لا أنساها:
(1)  فقد رأيت بعضهم تتقاطر دموع الفرح من عينيه عندما نطق الشهادتين وذلك لما وجد من السعادة الطيبة والحفاوة الحارة من المسلمين.  
(2)  رأيت بعضهم وصل إلى المستوى العالي من الإيمان حتى أصبح يقول: " إذا لم يأتني البكاء في الصلاة أظن أن صلاتي ناقصة "
(3)  منهم من إشتكى ظواهر سلبية لدى بعض المسلمين فهذا يطعن المهتدى بأنه أسلم رغبة للمال وذاك يخرجه من المسجد لأجل أنه دخل ليرى صلاة المسلمين وثالث يعاتبه بقوله: كيف أصبحت مسلما وأنت لم تختتن وغيرها من الظواهر السلبية.  

نصيحتي للمسلمين وغير المسلمين:
نقول للمسلمين: لنشعرجميعا بأن أعظم نعمة وأجلها على الإطلاق هي نعمة الإسلام، فياله من دين! ولكن أين رجاله ؟ فلنطبق الإسلام في أنفسنا أولا ونقدم صورة عملية إلى غير المسلمين الذين فشلوا في الحصول على هذه النعمة قياما لواجب " بلغوا عنى ولو آية " وبراءة للذمة " "وقفوهم إنهم مسئولون" .

ونقول لغير المسلمين : أين أنت من هذا الدين الذي جاء لإنقاذ البشرية من أوحال الكفر والشرك و إخراج الناس من عبادة العباد إلى عبادة الله تعالى، إكتشف الإسلام فهذه أمانتك التي فقدتها منذ زمان، فالسعادة الحقيقية ليست إلا في معرفتك لربك، الذي خلقك وخلق من قبلك وأسبغ عليك نعمه ظاهرة وباطنة، فالإسلام دينك ليس دين المسلمين.    



هناك 3 تعليقات:

غير معرف يقول...

السلام عليكم
انا اعمل في دعوة غير المسلمين و لكن اواجه مشاكل في دعوة البوذيين خصوصا لأنهم ليسوا هندوس ولا اعرف من اين ابدا معهم الدعوه اريد نقاط مختصرة من فضلك لـ نقاط ضعف في دينهم لإوضح لهم ان دينهم غير صالح لهذا الوقت . شكرا جزيلا لك بريدي الالكتروني هو : nayef_a@yahoo.com

safat alam taimi يقول...

(1) يحبذ أن يبين للبوذي عن حياة بوذا بالمقارنة من حياة سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم ، وذلك عند أول جلوس البوذي لدي الداعية يبين عن بوذا وحياته بأنني قرأت عن سيرة بوذا وأنه ولد في مدينة "لمبني" قريب من كبل وستو وكان أبوه "شدودهن" ملك شاكيا . ويقولون أنه لما بلغ أشده خرج من قصره ذات يوم فرأي شيخا هرما ، وخرج يوما ثانيا فرأي رجلا مريضا ، وخرج يوما ثالثا فرأي ميتا علي جنازة فسأل بوذا محافظه عن الهرم والمرض والموت فلما أخبره بأن كل مولود مصيره الهرم والمرض ثم الموت كره بوذا هذه الدنيا وخرج إلي الصحاري والغابات (بوذا درشن لمؤلفه راهول سنسكراتايان )
دعونا نتأمل في هذه القصة
· كيف أن بوذا قد بلغ ثلاثين من عمره وهو لايعرف الهرم والمرض والموت حتي يسأل محافظه –
· وخرج إلي الصحاري بحثا عن النجاة فلو كانت النجاة في الخروج إلي الصحراء يجب علي جميع الناس الخروج إلي الصحراء بحثا عن النجاة
· لو خرج جميع الناس الي الصحراء تفني الدنيا بعد سنوات . فهل هذا يوافق الفطرة الإنسانية ؟ طبعا لا
(2) يبين له أن الخروج إلي الصحراء وتعذيب النفس خلاف للفطرة التي فطر الناس عليها ، ثم يبين سيرة الرسول صلي الله عليه وسلم مع كونه إنسانا كيف كان لديه التوازن بين الدين والدنيا وكيف كانت معاشرته لأزواجه مع طول قيامه في الليل وخوفه بالله ، لأن هذا يوافق الفطرة الإنسانية .
(3) بما أن البوذية لاتؤمن بالله تعالي فعلي الداعية أن يبين لهم الآيات الواردة في الأفاق والأنفس الدالة علي وجود الخالق من خلق الإنسان من مني يمني، وخلق السماوات والأرضين ومابينهما . ثم يتساءل منهم من الخالق لهذه الأشياء ؟ {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ }الطور35 فإذا أقروا ذلك يبين لهم إستحالة التعدد في الآلهة {لَوْ كَانَ فِيهِمَا آلِهَةٌ إِلَّا اللَّهُ لَفَسَدَتَا فَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ عَمَّا يَصِفُونَ }الأنبياء22 ومن ثم صفات الله تعالي وكيفية هداية الله للإنسان وهي الرسالة (وما بعده من المواد يمكن مراجعة المنتدي "كيف تدعو هندوسيا إلي الإسلام " )
(4) يفضل أن يبين للبوذية البشارات التي بشرها بوذا في لحظته الأخيرة من الموت لمجيء نبي مرسل بعده وهو محمد صلي الله عليه وسلم ، فقد قال بوذا مخاطبا تلميذه آنندا " آنند ا ! لست في الدنيا أول رسول (عاقل) ولا آخر رسول ، سيأتي في الدنيا رسول آخر في حينه للدعوة إلي الخير والحق ، سيكون طاهرا و رحيما و نقي القلب ومتحليا بالعلم والعقل وقائدا لجميع الناس، ويدعوالناس إلي الحق كما دعوتهم إلي الحق ،يرشد العالم بنظام حياة كامل ونظيف، يا نندا ! إسمه ميتري ) (Mythree " Gospel of Buddha by Grus, page 215
لنتأمل في البشارات التي بشرها بوذا بالمقارنة بالنبي صلي الله عليه وسلم وهي
· يدعو العالم إلي الحق والخير: والنبي صلي الله عليه وسلم دعا العالم إلي توحيد العبادة لله سبحانه وتعالي ونبذ الطبقية ، ودعا إلي جميع خصال الخير ونهي عن جميع خصال الشر
· يكون قائدا للعالم : والنبي صلي الله عليه وسلم أرسله الله رحمة للعالمين يقول تعالي {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيراً وَنَذِيراً وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ }سبأ28 ويقول تعالي {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ } الأنبياء107 ويقول تعالي عن القرآن الكريم {تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيراً }الفرقان1
· يدعو العالم إلي نظام حياة كامل ونظيف: والنبي صلي الله عليه وسلم دعا إلي نظام نظيف تام بعيد عن الشرك والخرافات وجاء بنظام كامل حافل لجميع نواحي الحياة الإنسانية، وعلي أساسه أسس حكومة إسلامية مثالية لم تر البشرية مثلها.
· سيأتي في حينه: لم يقل بوذا أنه يأتي بعد موته مباشرة بل يأتي في الوقت الذي تكون البشرية بأحوج إلي منقذ من الهلاك. والبشرية قبل بعثة النبي صلي الله عليه وسلم كانت تتنفس في حياتها الأخيرة .
· سيكون نقي القلب ومتحليا بالعلم والعقل : كل من يقرأ سيرة الرسول صلي الله عليه وسلم يظهر أمامه جليا هذه الصفات .
· إسمه ميتري ) (Mythree :

safat alam taimi يقول...

أما لفظة ميتري فنتأمل فيها حول النقاط الآتية
1. معناه : متحلي بالرحمة والنبي صلي الله عليه وسلم كان رحيما علي الناس حتي قال الله سبحانه وتعالي عنه " ... رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ "
2. الرسول (عاقل ) يكون إنسانا لا إلها والنبي صلي الله عليه وسلم كان إنسانا .
3. العاقل يعيش حياة فطريا يتزوج بالنساء ويحكم بين الناس بالعدل والنبي صلي الله عليه وسلم كان حاكما وكانت لديه زوجات.
4. العاقل يعمل جميع أعماله بنفسه والنبي صلي الله عليه وسلم كان كذلك
5. العاقل يكون مبلغا للدين والنبي صلي الله عليه وسلم كان كذلك .
6. المؤمنون بالعاقل يكونون راسخين في العقيدة والعمل وكذلك كان أصحاب النبي صلي الله عليه وسلم.
7. يجب أن لايكون للعاقل أستاذا ومربيا من الناس والنبي صلي الله عليه وسلم كان كذلك .
و جملة القول : فالبوذية كغيرهم من غيرالمسلمين وأسلوب الداعية عند عرض الإسلام لديهم لايختلف كعرضه أمام غيرالمسلمين الآخرين إلا أنه لابد من التركيز إلي النقاط الآتية
(1) بيان التوازن بين الدين والدنيا ومفاسد الرهبنة كما ظهرت في المسيحية لدي الرهبان
(2) بيان الآيات الواردة في الآفاق والأنفس الدالة علي وجود الخالق
(3) توضيح البشارة التي بشرها بوذا في حياته الأخيرة
(4) بيان خصائص الإسلام
هذا،وأرجو أن يفيدكم في دعوة البوذي إلى الإسلام وصلي الله علي نبينا محمد وعلي آله وصحبه أجمعين